الرئيسية الأخبار الرئيسية (ركائز2 ): حضور لافت لـ«الأصم» وانسحاب «هلالية» وتألق «نانسي»

(ركائز2 ): حضور لافت لـ«الأصم» وانسحاب «هلالية» وتألق «نانسي»

بـ النورس نيوز

الخرطوم : آية إبراهيم

أطلقت منظمة سودان الأمل، يوم السبت، حملتها القومية بالسلام روتانا لتأهيل برج الأمل لعلاج أطفال مرضى السرطان بالمجان، وذلك بتشريف وزير شئون مجلس الوزراء خالد عمر يوسف، وحضور عدد من نجوم الفن والمجتمع الذين تفاعلوا مع الحدث، واجمعوا على ضرورة دعم الحملة والمساهمة في كل ما يمكن أن يعافي أطفال السرطان .

حضور الساندريلا

الفنانة نانسي عجاج أو كما يحلو لمعجبيها الساندريلا، خطفت الأضواء بشكل لافت من بين عدد من الفنانين الذين شاركوا في الفعالية بعد أن أعلنت عن إطلاق الحملة برفقة المدير التنفيذي لمنظمة سودان الأمل صفاء الأصم.

ووجدت الكلمات التي ألقتها تفاعلاً كبير من قبل الحاضرين، لا سيما وأن نانسي معروف بمواقفها المساندة للحملات المعنية بالعمل الطوعي والإنساني.

حالة غضب                              

حسب تعليق المشاركين باحتفالية منظمة سودان الأمل فإن هنالك حالة من عدم الرضاء من الفنانين جمال فرفور ومنتصر هلالية الذين سجلوا حضور مميز منذ بداية الاحتفال إلا أنهم لم يجدوا الترحيب الكافي الذي وجدته نانسي عجاج التي تم تخصيص مقعد لها مع كبار الضيوف فيما جلس فرفور وهلالية بالمقاعد الأمامية العادية وهو ما قد يكون أثار  حفيظتهم، بدليل انسحاب هلالية قبل ختام الاحتفالية.

في المقابل تم رصد جمال فرفور وهو يذهب لإلقاء التحية على نانسي عجاج التي كانت في عجالة لمغادرة مقر الاحتفال.

ميادة تتألق

الملاحظات التي أبداها بعض الحضور في فعالية “ركائز2” وتأكيدهم على خطف نانسي عجاج لأضواء الاحتفالية انتهت مع مغادرة الساندريلا لمقر الاحتفالية لتظهر في الفصل الثاني من الاحتفال الفنانة ميادة قمر الدين وهي تقدم عدد كبير من أغانيها الحماسية والوطنية التي وجدت تفاعل من جميع الحاضرين وسط تألق ملحوظ لقمر الدين التي بادلت الحاضرين سعادتها بتواجدها معهم للمرة الثانية في احتفالية منظمة سودان الأمل.

منح الفرصة

وفي بادرة وجدت الإشادة قامت ميادة قمر الدين بمنح الفرصة لعدد من الفنانين يتقدمهم مأمون سوار الدهب ، مهاب عثمان للمشاركة بفاصل غنائي في ظل غياب مفاجئ لجمال فرفور ومنتصر هلالية عن الأنظار.

حضور لافت للأصم

على الجانب الآخر سجلت المدير التنفيذي لمنظمة سودان الأمل صفاء الأصم حضوراً لافتاً وجد إشادة من  جميع الحاضرين وهي تخاطبهم بجولة شاملة وسط أطفال السرطان لتحكي عن واقع مرير يعيشه الأطفال بقولها إن هنالك 70% يموتون قبل وصولهم للمستشفى بفعل الأوضاع القاسية التي يعيشونها قبل أن تبشر باتجاه منظمتها لتأهيل برج الأمل لأطفال السرطان بتكلفة بلغت 117.100 الف دولار، ما دعا احد معلماتها لاحتضانها على المسرح والافتخار بها وهن يذرفن الدموع.



اكتب تعليقاً