الرئيسية الأخبار الرئيسية موظف يحكي لـ(النورس نيوز) تفاصيل ساعات مرعبة قضاها في قبضة عصابة مسلحة بالخرطوم

موظف يحكي لـ(النورس نيوز) تفاصيل ساعات مرعبة قضاها في قبضة عصابة مسلحة بالخرطوم

بـ النورس نيوز

الخرطوم : آية إبراهيم

 

 

ناجي موظف يتبع لإحدى المصانع الغذائية العاملة بمنطقة سوبا؛ لم يكن يعلم صبيحة ذات يوم أنه سيكون موعودََا بمواجهة مع إحدى العصابات المسلحة التي اعترضت طريقه وهو ذاهبا إلى مقر عمله لتعارض إحدى السيارات أمام سياراته ويبدأ رحلة ساعات مع تلك العصابة المسلحة التي تتكون من أربعة أشخاص وبمعيتهم فتاة في حادثة أشبه بالأفلام الهندية حيث إنتهت بإطلاق سراحه بعد أن سلم العصابه مبلغ “200” الف جنيه.

 

تمدد مزعج
لم تكن حادثة ناجي المرعبة هي الأولى من نوعها بالخرطوم فقد تعددت حوادث الترويع والنهب والخطف من قبل عصابات؛ خلال الآونة الأخيرة وتمددت هذه العصابات بشكل مزعج ما أرق مضاجع مواطني الخرطوم الذين تعددت رواياتهم وفقا لما يتعرضون له عز النهار وليس ليلا فقط الأمر الذي يتطلب دق ناقوس الخطر لمواجهة هذه العصابات والقضاء عليها عاجلا غير آجل حتى يعيش المواطن السوداني في أمن واستقرار.

 

مطاردة وثبات
ويحكي ناجي  لـ(النورس نيوز) تفاصيل الحادثة المرعبة التي تعرض لها والتي تعامل معها بثبات وحكمه أدت إلى أن يخرج بروحه وسيارته وبقية مقتنياته الأخرى بعد حوار طويل مع العصابة التي هددته بالقتل ووضعت السلاح على رأسه مالم يقوم بتوفير مبلغ “500” الف جنيه لتبدأ المعركة التي استمرت لساعات بينه والعصابة داخل سيارته التي تهشمت إحدى إطاراتها بشكل غريب في وقت يقوم فيه بقية أفراد العصابة بمطاردته بسيارتهم وسط منطقة قال إنه وصل لمرحله لم يعرف نفسه أين هو؟.

 

استسلام وإصرار
ويشير ناجي إلى أنه في بعض الأوقات استسلم للعصابة؛ وقال “اقتلوني اليوم واحد” بعد أن رفضوا المبلغ الذي عرضه عليهم وإصرارهم على مبلغ “500” الف جنيه قابلة للزيادة وبعد حوار مطول بينه والعصابة توصلوا معه إلى مبلغ “200” الف جنيه على الرغم من أنها لم تكن معه لكنه تصرف من خلال اجراء عدد من الاتصالات لتوفيرها لتذهب العصابة برفقته إلى المكان المحدد وتستلم المبلغ وتطلق سراحه بعد ساعات قضاها معهم دون ذنب أو تهمه.

اضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتساب " النورس نيوز"




اكتب تعليقاً