الرئيسية آراء و مقالات صبري محمد علي (العيكورة) يكتب: ولسّه إنت شفت حاجة يا عرمان ؟

صبري محمد علي (العيكورة) يكتب: ولسّه إنت شفت حاجة يا عرمان ؟

بـ النورس نيوز

(السبعيني)الشيوعي (المستر) ياسر عرمان نقلت عنه المواقع الإخبارية يوم أمس صرخة داوية بأن الإسلاميين على مقربة من استعادة السلطة . المستر لم يأت بجديد فذات الجملة أطلقتها المصرية (اماني الطويل) قبل أيام تحذر حكومتها من عودة إسلاميي السودان الى سدة الحكم بالخرطوم !

وطبعاً لا عرمان و لا الست أماني (ورونا) المصيبة دى جاية كيفن وبى وين !

على كل حال خلونا في (سكليبة) عمنا عرمان .

بحسب [صوت السودان] انه وجه تحذيراً للمجتمعين الدولي والإقليمي من ما أسماها بمخاطر وشيكة تهدد البلاد بسبب اقتراب أنصار النظام السابق من استعادة السلطة والحوار المنشور نقلاً عن (الشرق الأوسط) يقول فيه عرمان إن الإسلاميين يسعون للفتنة بين الجيش وقوات الدعم السريع !

(بسسسسسم الله يا ود بدر) !

وللمزيد من (الخم) والكذب (العرماني) قال إن عودتهم تعتبر مهدداً للامن الدولي والإقليمي !

(بعد داك) . …

(خرم شوية) وتكلم عن عدم تلقي المجلس المركزي بتاع الشيوعيين يعنى ناس (قحت واحد) لدعوة الرباعية وكده

يخصنا شنو فى الكلام ده ؟ اسألني يا (عب باسط) دعوهم ما دعوهم و (إحنا مالنا)

(المستر) قال بعد انضمام الامارات للرباعية (الشغلانة) دى بقت محتاجة لإضافة أطراف دولية وإقليمية أخرى

طبعاً ما لم يقله هو …

(عشان الحكاية تجوط كويس) .

شفتو العمالة دى كيف ؟

نعم ده كلام (عمنا) منو ؟ ده كلام عرمان يا جماعة !

و(الراجل) الشيوعي (روووح) وشطح في الكلام والهضربة المعروفة عن الشارع والقوى الحية ومش عارف الديسمبريون وحاجات بالشكل ده .

نقول (لعمنا) الشيوعي عرمان و بالله التوفيق …..

(اولاً) الكيزان مش قربوا وبس . الكيزان أصلاً ما طلعوا وقاعديين في البلد دى وأى زول موهوم زيك يعتقد غير ذلك أنصحه بفرك عينيه بظاهر كفه وأن يتمعن ما حوله فسيجدهم عند شراك نعله قد أعادهم القانون والقضاء للخدمة المدنية والعسكرية وبدأوا في استرداد حقوقهم المسلوبه قهراً وظلماً و(كولو بالقانون يا عرمان) !

و(ثانياً) الكيزان المقومين عليك المرارة ديل لا ينتظرون من يفتح لهم باب العودة فهم وحدهم من يملك المفتاح ولو (عصلج) بكبوا ليهو شوية زيت (فهمتا علي)؟

(ثالثاً) الكيزان أيها (الاونكل) كل شيء لديهم محسوب و(بالملميتر) غايتو لو انتا بعد السنين دى كلها ما فاهم تبقى دى مشكلتك انت شخصياً !

المجتمع الدولي الذى تستنجد به (بلا خجلة) لن يؤيدكم على الحكم بوضع اليد فالحكاية يا (اونكل) فيها صندوق وإنتو الكلام ده ما دايرنو ! قلتوا عاوزنها تسليم وتسلم صاح؟

لا والله دى بعد ده تشموها قدحة تاني ! دى بلد ما (شقة) فى عمارة .

الكيزان يا (مستر) سيأتون رضيت أم أبيت وبالباب العديييل والشعب السوداني عرف صليحو من عدوه فالجقلبة واستجداء الجرائد والقنوات الفضائية لن تعيد لكم حكماً سرقتموه بليل وحين غفلة من التاريخ .

فبدلاً من هذه الفضائح شوفو قواعدكم واستعدوا للانتخابات ياخ واللا أنا غلطان يا جماعة ؟

(قال) الكيزان سيكونوا خطراً على المجتمع الدولي والإقليمي (قال) !

شفتو العمالة والاستقواء بالخارج ! في أبشع صورها ؟ (يخسسي) عليك يا عرمان والرجالة تطير ياخ ! وين الوطنية المصدعين بيها روسينا طيلة السنين الماضية ؟

وبعدين ياخي البركة في (اماني الطويل) التي لقنتك هذه الفرية اااي صحيح هي (مرة) مصرية وما مننا وما لايمنها لكن أنتا في شنو؟

تستقوي بالاجنبي على وطنك ؟

غايتو نصيحتي ليك (آآآي نعم) الكيزان جايين جايين وبى عممهم وشالاتهم البطمم بطنك ديك و(بالغانوووون) فنصيحتى ليك (أقطع تذكرتك) احتياطاً . الدنيا ما معروفة !

ومن المفارقات أنه في الوقت الذى يحذر فيه عرمان العالم والاقليم من عودة الكيزان فهناك قوة من شرفاء القوات البحرية (بحسب الانتباهة) ضبطت يوم أمس الأول السبت قارباً داخل المياه الاقليمية بالبحر الاحمر يستقله (يمنيين أثنين) وعلى متن هذا القارب

أحسب معاى يا عرمان …..

كان على متن هذا القارب (٩٠) بندقية كلاشنكوف و (١٦٢) صندوق ذخيرة رشاش قرنوف و (١٨٢) صندوق ذخيرة أعيرة مختلفة و(٤٣) كرتونة أسلاك متفجر فورتكس و (٤٥) كرتونة فيوز تفجير ! الكلام ده السبت الفات ده ! (اها) الحاجات دى جايبينهن يعملوا بيهن لقيمات مثلاً ؟

فالتحية ملء الفضاء لهؤلاء الاشاوس من قواتنا البحرية

قبل ما أنسى : ــــ

(ياخى) بدل تقعد تتلفت لى الكيزان جو ما جو ! أمشي ياخى ساهم مع الرجال في إصحاح البيئة واللا درء آثار السيول والفيضانات واللا ساهم في بناء المدارس المهدمة دى ! أستغفر الله العظيم

عمالة وتبعية وارتهان وكمان جابت ليها تهديد الامن والسلم الدوليين ! فتباً لك ومن معك ومن يعز عليك يا هذا .



اكتب تعليقاً